إرشاد الساري لشرح صحيح البخاري

باب: هل يبيت أصحاب السقاية أو غيرهم بمكة ليالي منى؟

(133) هذا [1] (بابٌ) بالتَّنوين: (هَلْ يَبِيتُ أَصْحَابُ السِّقَايَةِ) سقاية العبَّاس أو غيرها (أَوْ غَيْرُهُمْ) ممَّن له عذرٌ من مرضٍ أو شغلٍ كالحطَّابين والرُّعاء (بِمَكَّةَ لَيَالِيَ مِنًى؟) بنصب «لياليَ» على الظَّرفيَّة، والباء في «بمكَّة» تتعلَّق [2] بقوله: «يبيت».
ج3ص244


[1] «هذا»: ليس في (د).
[2] في (م): «يتعلَّق».