إرشاد الساري لشرح صحيح البخاري

حديث: كان المهاجرون لما قدموا المدينة يرث المهاجر الأنصاري

2292- وبه قال:
ج4ص149
(حَدَّثَنَا الصَّلْتُ بْنُ مُحَمَّدٍ) بفتح الصاد المهملة وسكون اللَّام آخره مُثنَّاةٌ فوقيَّةٌ، ابن عبد الرَّحمن الخاركيُّ_بخاءٍ معجمةٍ_ البصريُّ قال: (حَدَّثَنَا أَبُو أُسَامَةَ) حمَّاد بن أسامة (عَنْ إِدْرِيسَ) بن يزيد _من الزِّيادة_ ابن عبد الرَّحمن، الأَوْديِّ بفتح الهمزة وسكون الواو وبالدَّال المهملة (عَنْ طَلْحَةَ بْنِ مُصَرِّفٍ) بكسر الرَّاء المُشدَّدة، ابن عمرو بن كعبٍ الياميِّ _بالتَّحتيَّة_ الكوفيِّ (عَنْ سَعِيدِ بْنِ جُبَيْرٍ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللهُ عَنْهُما) أنَّه قال في قوله تعالى: ({وَلِكُلٍّ جَعَلْنَا مَوَالِيَ} [النِّساء: 33] قَالَ): تفسير «موالي» (وَرَثَةً) وبه قال مجاهدٌ وقتادة وزيد بن أسلم والسُّدِّيُّ والضَّحَّاك ومقاتل بن حيَّان [1] ({وَالَّذِينَ عَاقَدَتْ أَيْمَانُكُمْ}) أي: عاقدت ذوو أيمانكم ذوي أيمانهم، وقرأ عاصمٌ وحمزة والكسائيُّ: {عَقَدَت} بغير ألفٍ، أُسنِد الفعل إلى الأيمان، وحُذِف المفعول، أي: عقدت أيمانكم عهودهم، فحُذِف العهود وأُقيم الضَّمير المضاف إليه مقامه؛ كما حُذِف في الأولى.
(قَالَ) أي: ابن عبَّاسٍ: (كَانَ الْمُهَاجِرُونَ لَمَّا قَدِمُوا) زاد أبو ذرٍّ: ((على النَّبيِّ صلى الله عليه وسلم)) (الْمَدِينَةَ يَرِثُ) فعلٌ مضارعٌ، ولأبي ذرٍّ عن الكُشْمِيْهَنِيِّ: ((ورث)) (الْمُهَاجِرُ الأَنْصَارِيَّ دُونَ ذَوِي رَحِمِهِ) أقربائه (لِلأُخُوَّةِ الَّتِي آخَى النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيهِ وَسَلَّم بَيْنَهُمْ) بين المهاجرين والأنصار (فَلَمَّا نَزَلَتْ: {وَلِكُلٍّ جَعَلْنَا مَوَالِيَ} نَسَخَتْ) أي: آيةُ «الموالي» آيةَ «المُعاقَدة» (ثُمَّ قَالَ) ابن عبَّاسٍ في قوله تعالى: ({وَالَّذِينَ عَاقَدَتْ أَيْمَانُكُمْ}: إِلَّا النَّصْرَ وَالرِّفَادَةَ) بكسر الرَّاء؛ أي [2]: المعاونة (وَالنَّصِيحَةَ) مستثنًى من الأحكام المُقدَّرة في الآية المنسوخة، أي: نسخت تلك الآيةُ حكمَ نصيب الإرث لا [3] «النَّصر» وما بعده، أو الاستثناء [4] منقطعٌ، أي: لكنَّ النَّصر باقٍ [5] ثابتٌ (وَقَدْ ذَهَبَ الْمِيرَاثُ) بين المتعاقدين (وَيُوصَى [6] لَهُ) بفتح الصَّاد مبنيًّا للمفعول، والضَّمير للذي كان يرث بالأخوَّة.
وهذا الحديث أخرجه البخاريُّ [7] في «التَّفسير» [خ¦4580] و«الفرائض» [خ¦6747]، وأبو داود والنَّسائيُّ جميعًا في «الفرائض».
ج4ص150


[1] في (د): «حبَّان»، وهو تصحيفٌ.
[2] «أي»: ليس في (د): «البيع».
[3] في (د): «إلَّا».
[4] في (ص): «والاستثناء».
[5] «باقٍ»: ليس في (د) و(م).
[6] في (د): «ويُوصِي»، وفي نسخةٍ في هامشها: (ومُوصًى).
[7] «البخاريُّ»: ليس في (د1).