إرشاد الساري لشرح صحيح البخاري

باب ميقات أهل المدينة ولا يهلوا قبل ذى الحليفة

(8) (بَابُ مِيقَاتِ أَهْلِ المَدِينَةِ، وَلَا يُهِلُّوا [1] قَبْلَ ذِي الحُلَيْفَةِ) لأنَّه لم ينقل عن أحدٍ ممن حج مع النبي صلى الله عليه وسلم أنه أحرم قبلها، والظاهر أن المصنف كان يرى المنع من الإحرام قبل الميقات.
ج3ص100


[1] في (ب) و(س): «يهلُّون»، والمثبت موافقٌ لما في «اليونينيَّة».