إرشاد الساري لشرح صحيح البخاري

باب: إذا أقيمت الصلاة فلا صلاة إلا المكتوبة

(38) هذا (بابٌ) بالتَّنوين: (إِذَا أُقِيمَتِ الصَّلَاةُ) أي: إذا شرع في الإقامة لها (فَلَا صَلَاةَ) كاملةٌ، أو لا تصلُّوا حينئذٍ (إِلَّا الْمَكْتُوبَةَ) هذا لفظ رواية مسلمٍ والسُّنن الأربعة وغيرها، ولم يخرجها [1] البخاريُّ لكونه اختُلِف على عمرو بن دينار في رفعه ووقفه، لكنَّ حكمه صحيحٌ، فذكره ترجمةً، وساق لها [2] ما يغني عنه، لكنَّ حديث الباب مختصٌّ بالصُّبح، وحديث التَّرجمة أعمُّ لشموله كلَّ الصَّلوات.
ج2ص34


[1] في (د): «يخرجه».
[2] في (ص): «له».