إرشاد الساري لشرح صحيح البخاري

حديث: كان النبي يصلي ركعتين خفيفتين بين

619- وبه قال: (حَدَّثَنَا أَبُو نُعَيْمٍ) الفضل بن
ج2ص11
دُكَيْنٍ (قَالَ: حَدَّثَنَا شَيْبَانُ) بن عبد الرَّحمن التَّميميُّ (عَنْ يَحْيَى) بن أبي كثيرٍ (عَنْ أَبِي سَلَمَةَ) بفتح اللَّام، ابن [1] عبد الرَّحمن بن عوفٍ (عَنْ عَائِشَةَ) رضي الله عنها: (كَانَ) وللأَصيليِّ وأبي الوقت: ((قالت: كان)) ولابن عساكر: ((أنَّها قالت: كان)) (النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَليهِ وَسَلَّم يُصَلِّي رَكْعَتَيْنِ خَفِيفَتَيْنِ) سنَّة الصُّبح (بَيْنَ النِّدَاءِ) أي: الأذان (والإقامة من صلاة) فرض (الصُّبْحِ) ومطابقة هذا الحديث للتَّرجمة بطريق الإشارة لأنَّ صلاته عليه الصلاة والسلام هاتين الرَّكعتين بين الأذان والإقامة تدلُّ على أنَّه صلَّاهما بعد طلوع الفجر، وأنَّ النِّداء كان بعد طلوع الفجر، قاله [2] ابن المُنَيِّر، وأخرج الحديث مسلمٌ أيضًا.
ج2ص12


[1] «ابن»: مثبتٌ من (م)، وفي (ص): «عبد الله بن».
[2] في (ص): «قال» وليس بصحيحٍ.