إرشاد الساري لشرح صحيح البخاري

باب ما يكره من الحلف في البيع

(27) (باب مَا يُكْرَهُ مِنَ الْحَلِفِ فِي الْبَيْعِ) سواءٌ كان صادقًا أو كاذبًا، لكنَّ الكراهة في الصِّدق للتَّنزيه، وفي الأخرى للتَّحريم.
ج4ص29