إرشاد الساري لشرح صحيح البخاري

حديث: لا تواصلوا فأيكم إذا أراد أن يواصل فليواصل حتى السحر

1963- وبه قال: (حَدَّثَنَا عَبْدُ اللهِ بْنُ يُوسُفَ) التِّنِّيسيُّ قال: (حَدَّثَنَا اللَّيْثُ) بن سعدٍ الإمام قال: (حَدَّثَنِي) بالإفراد (ابْنُ الْهَادِ) يزيد بن عبد الله بن أسامة اللَّيثيُّ (عَنْ عَبْدِ اللهِ بْنِ خَبَّابٍ) بالخاء المعجمة المفتوحة والمُوحَّدة المُشدَّدة الأنصاريِّ (عَنْ أَبِي سَعِيدٍ) الخدريِّ (رَضِيَ اللهُ عَنْهُ: أَنَّهُ سَمِعَ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ: لَا تُوَاصِلُوا، فَأَيُّكُمْ إِذَا أَرَادَ) وسقط لفظ «إذا» لأبي ذرٍّ وابن عساكر (أَنْ يُوَاصِلَ فَلْيُوَاصِلْ حَتَّى السَّحَرِ) [1] بالجرِّ بـ «حتَّى» الجارَّة التي بمعنى «إلى»، وفيه ردٌّ على من قال: إنَّ الإمساك بعد الغروب لا يجوز [2] (قَالُوا: فَإِنَّكَ) بالفاء (تُوَاصِلُ يَا رَسُولَ اللهِ! قَالَ: إِنِّي لَسْتُ كَهَيْئَتِكُمْ) أي: لست مثل حالتكم وصفتكم في أنَّ من أكل منكم أو شرب انقطع وصاله [3] (إِنِّي أَبِيتُ) حال كوني (لِي مُطْعِمٌ) حال كونه (يُطْعِمُنِي، وَ) لي (سَاقٍ) حال كونه (يَسْقِينِ) بحذف الياء في الفرع
ج3ص396
كالمصحف العثمانيِّ في «الشُّعراء»، وفي بعض الأصول: ((يسقيني)) بإثباتها كقراءة يعقوب الحضرميِّ في الآية حالة الوصل والوقف مراعاةً للأصل، والحسن البصريِّ في الوصل فقط مراعاةً للأصل والرَّسم.
وهذا الحديث أخرجه أبو داود من رواية ابن الهادِ ولم يخرجه مسلمٌ، ووهم صاحب «العمدة» [4] فعزاه له، وإنَّما هو من أفراد البخاريِّ كما قاله عبد الحقِّ في «الجمع بين الصَّحيحين»، وكذا صاحب «المنتقى» [5] وصاحب الضِّياء [6] في «المختارة»، بل والحافظ عبد الغنيِّ بن سرورٍ في «عمدته الكبرى» عزا ذلك للبخاريِّ فقط، فلعلَّه وقع له في «عمدته الصُّغرى» سبقُ قلمٍ، والله أعلم.
ج3ص397


[1] في (ب): «التَّسحُّر»، وهو تحريفٌ.
[2] زيد في (م): «وسقط لأبي ذرٍّ وابن عساكرفي روايةٍ لفظ: إذا»، وهو تكرارٌ.
[3] في غير (د) و(س): «وانقطع وصاله»، وفي هامش (ص): (قوله: «وانقطع وصاله» كذا بخطِّه، والأولى حذف الواو لتكون جملة «انقطع وصاله» خبر «أنَّ» فليُحرَّر). انتهى.
[4] في هامش (ص): (قوله: «صاحب العمدة»: هو عبد الغنيِّ بن سرورٍ الآتي بعد أسطرٍ). انتهى.
[5] في (د): «المقنقى»، وفي (م): «الشِّفاء».
[6] في هامش (ص): (قوله: «وصاحب الضِّياء» كذا بخطِّه، والصَّواب: إسقاط لفظ «صاحب» كذا رأيته بخطِّ المظفَّريِّ على نسخةٍ بخطِّ الشَّارح). انتهى عجمي.