إرشاد الساري لشرح صحيح البخاري

باب: لا يجمع بين متفرق ولا يفرق بين مجتمع

(34) هذا (بابٌ) بالتَّنوين (لَا يُجْمَعُ بَيْنَ مُتَفَرِّقٍ) بتقديم المُثنَّاة الفوقيَّة على الفاء وتشديد الرَّاء، وللحَمُّويي والمُستملي: ((مفترقٌ)) بتأخيرها (وَلَا يُفَرَّقُ بَيْنَ مُجْتَمِعٍ) بكسر الميم الثَّانية (وَيُذْكَرُ عَنْ سَالِمٍ) هو ابن عبد الله بن [1] عمر [2]، ممَّا وصله أحمد وأبو يَعلى والتِّرمذيُّ وغيرهم (عَنِ ابْنِ عُمَرَ رَضِيَ اللهُ عَنْهُما عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَليهِ وَسَلَّم
ج3ص42
مِثْلُهُ) أي: مثل لفظ التَّرجمة.
ج3ص43


[1] «عبد الله بن»: ليس في (ص) و(م).
[2] في هامش (ص): (قوله: «ابن عمر»؛ كذا بخطِّه، وصوابه: هو ابن عبد الله بن عمر). انتهى.