إرشاد الساري لشرح صحيح البخاري

باب: كيف آخى النبي بين أصحابه

(50) هذا (بابٌ) بالتَّنوين (كَيْفَ آخَى النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بَيْنَ أَصْحَابِهِ) المهاجرين والأنصار؟
(وَقَالَ عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ عَوْفٍ) رضي الله عنه، ممَّا وصله أوَّل «البيوع» [خ¦2048]: (آخَى النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بَيْنِي وَبَيْنَ سَعْدِ بْنِ الرَّبِيعِ) الأنصاريِّ رضي الله عنه (لَمَّا قَدِمْنَا الْمَدِينَةَ) من مكَّة مهاجرين (وَقَالَ أَبُو جُحيْفَةَ) _بجيمٍ مضمومةٍ فحاءٍ مُهمَلةٍ مفتوحةٍ فتحتيَّةٍ ساكنةٍ ففاءٍ مفتوحةٍ_ وهب بن عبد الله السُّوائيُّ، من صغار الصَّحابة رضي الله عنه: (آخَى النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بَيْنَ سَلْمَانَ) الفارسيِّ رضي الله عنه (وَ) بين (أَبِي الدَّرْدَاءِ) وهذا وصله في «باب من أقسم على أخيه ليفطر في التَّطوُّع» [خ¦1968] من «كتاب الصِّيام».
ج6ص235