إرشاد الساري لشرح صحيح البخاري

باب من استعد الكفن في زمن النبي فلم ينكر عليه

(28) (باب مَنِ اسْتَعَدَّ الْكَفَنَ) أي: أعدَّه، وليست السِّين للطَّلب (فِي زَمَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَليهِ وَسَلَّم؛ فَلَمْ يُنْكَرْ عَلَيْهِ) بفتح الكاف مبنيًّا للمفعول، كذا في الفرع وأصله، وفي نسخةٍ: ((فلم ينكِر)) بكسرها، على أنَّ فاعل الإنكار النَّبيُّ صلى الله عليه وسلم.
ج2ص395