إرشاد الساري لشرح صحيح البخاري

حديث: إن أولئك إذا كان فيهم الرجل الصالح فمات بنوا على قبره

3873- وبه قال: (حَدَّثَنِي) بالتَّوحيد (مُحَمَّدُ بْنُ الْمُثَنَّى) العَنَزيُّ الزَّمِن قال: (حَدَّثَنَا يَحْيَى) بن سعيدٍ القطَّان (عَنْ هِشَامٍ) أنَّه (قَالَ: حَدَّثَنِي) بالإفراد (أَبِي) عروة بن الزُّبير (عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللهُ عَنْهَا: أَنَّ أُمَّ حَبِيبَةَ) رملة بنت أبي سفيان (وَأُمَّ سَلَمَةَ) هند، ولأبي ذرٍّ: تقديمُ «أمَّ سلمة» على «أمَّ حبيبة» (ذَكَرَتَا كَنِيسَةً رَأَيْنَهَا بِالْحَبَشَةِ) بنون الجمع على أنَّ أقلَّ الجمع اثنان أو معهما غيرهما من النِّسوة، وكانت أمُّ سلمة هاجرت الأولى مع زوجها أبي سلمة بن عبد الأسد، وأمُّ حبيبة الثَّانيةَ مع زوجها عبيد الله بن جحشٍ فمات هناك (فِيهَا تَصَاوِيرُ فَذَكَرَتَا) [1] ذلك (لِلنَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ: إِنَّ أُولَئِكِ) بكسر الكاف (إِذَا كَانَ فِيهِمُ الرَّجُلُ الصَّالِحُ فَمَاتَ؛ بَنَوْا) ولأبي ذرٍّ عن الحَمُّويي والمُستملي: ((فبنوا)) (عَلَى قَبْرِهِ مَسْجِدًا، وَصَوَّرُوا فِيهِ تِيكَ) بفوقيَّةٍ مكسورةٍ فتحتيَّةٍ ساكنةٍ، ولأبي ذرٍّ عن الحَمُّويي والمُستملي: ((تلك)) (الصُّوَرَ) باللَّام بدل التَّحتيَّة (أُولَئِكِ) بكسر الكاف (شِرَارُ الْخَلْقِ عِنْدَ اللهِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ).
وهذا الحديث سبق في «الجنائز» في «باب بناء المساجد على القبر» [خ¦1341].
ج6ص198


[1] في (س): «فذكرنا»، وهو تصحيفٌ.