إرشاد الساري لشرح صحيح البخاري

الموقوف

والموقوف:
ما قُصِرَ على الصَّحابيِّ قولًا أو فعلًا ولو منقطعًا، وهل يُسمَّى أثرًا؟ نعم؛ ومنه قول الصّحابيِّ: «كنا نفعل» ما لم يُضفه إلى النَّبيِّ صلى الله عليه وسلم،
ج1ص8
فإن أضافه إليه نحو قول جابرٍ: «كنَّا نعزل على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم» فمن قَبِيلِ المرفوع، وإن كان لفظه موقوفًا؛ لأنَّ غرضَ الرَّاوي بيانُ الشَّرع وقِيلَ: لا يكون مرفوعًا.
ج1ص9