إرشاد الساري لشرح صحيح البخاري

باب نسبة اليمن إلى إسماعيل

(4) (بَابُ نِسْبَةِ) أهلِ (الْيَمَنِ إِلَى إِسْمَاعِيلَ) بنِ الخليلِ إبراهيمَ (مِنْهُمْ) أي: مِن أهلِ اليمنِ (أَسْلَمُ بْنُ أَفْصَى) بفتح اللَّامِ، و«أَفْصَى»: بفتح الهمزة وسكون الفاء وفتح الصاد المهملة مقصورًا (بْنِ حَارِثَةَ) بالحاء المهملة والمثلَّثة (بْنِ عَمْرِو بْنِ عَامِرٍ) بفتح العين فيهما، ابنِ حارثةَ بنِ امرئِ القيسِ بنِ ثعلبةَ بنِ مازنِ بنِ [1] الأزدِ، قال الرُّشاطيُّ _فيما نقله في «الفتح»_: الأزدُ جرثومةٌ [2] مِنْ جراثيمِ قحطانَ، وفيهم [3] قبائلُ فمنهمُ الأنصارُ وخزاعةُ وغسَّانُ وبارقٌ وغامدٌ والعتيكُ وغيرُهم، وهو الأزدُ بنُ الغوثِ بنِ نبتِ بنِ مالك بن أدد بنِ زيدِ [4] بنِ كهلانَ بنِ سبأِ بنِ يَشجبَ بنِ يَعرُبَ بنِ قحطانَ (مِنْ خُزَاعَةَ) بضمِّ الخاء المعجمة وفتح الزاي وبعدَ الألف مهملةٌ فهاءُ تأنيث، في موضع نصبٍ على الحالِ مِنْ «أَسْلَمُ بنُ أَفْصَى» واحتُرزَ به عن «أَسْلَمَ» الذي في مُذْحِجٍ وبَجِيلةَ، ومرادُ المؤلِّفِ: أنَّ نسبَ حارثةَ بنِ عمرٍو متَّصلٌ بأهلِ اليمنِ.
ج6ص9


[1] «بن»: مثبت من (د) و(س).
[2] أي: أصلٌ.
[3] في غير (د) و(م): «فيه».
[4] في غير (ب): «نبت بن مِلكان بن زيد».