إرشاد الساري لشرح صحيح البخاري

باب من أعاد الحديث ثلاثًا ليفهم عنه

(30) هذا (بابُ مَنْ أَعَادَ الْحَدِيثَ) في أمور الدِّين (ثَلَاثًا لِيُفْهَمَ) بضمِّ المُثنَّاة التَّحتيَّة وفتح الهاء (عَنْهُ) كذا للأَصيليِّ وكريمة فيما نصَّ عليه الحافظ ابن حجرٍ، وفي روايةٍ: حذف «عنه» وكسر الهاء، وفي أخرى كذلك مع فتحها (فَقَالَ: أَلَا) بالتَّخفيف، وفي غير رواية أبي ذَرٍّ وأبي الوقت والأَصيليِّ: ((فقال النَّبيُّ صلى الله عليه وسلم: ألا)) (وَقَوْلُ الزُّورِ، فَمَا زَالَ يُكَرِّرُهَا) في مجلسه ذلك، والضَّمير لقوله: «وقول الزُّور»، وهذا طرفٌ من حديث وصله بتمامه في «كتاب الشَّهادات» [خ¦6919] (وَقَالَ ابْنُ عُمَرَ) بن الخطَّاب رضي الله عنهما فيما وصله المؤلِّف في «خطبة الوداع» [خ¦6785]: (قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَليهِ وَسَلَّم: هَلْ بَلَّغْتُ؟ ثَلَاثًا) أي: قال: هل بلَّغت؟ ثلاث مرَّات.
ج1ص191