إرشاد الساري لشرح صحيح البخاري

باب خروج النساء والحيض إلى المصلى

(15) (باب خُرُوجِ النِّسَاءِ) الطَّاهرات (وَالْحُيَّضِ إِلَى الْمُصَلَّى) يوم العيد؛ بواو العطف على «النِّساء» وهو من عطف الخاصِّ على العامِّ [1]، ولابن عساكر: ((خروج النِّساء الحُيَّض)) بإسقاطها، وللأَصيليِّ: ((خروج الحُيَّض)) فأسقط لفظ «النِّساء».
ج2ص220


[1] في (ص) و(م): «العامِّ على الخاصِّ» وهو خطأٌ.