إرشاد الساري لشرح صحيح البخاري

باب ذكر مصعب بن عمير

(21م) (باب ذِكْرِ مُصْعَبِ بْنِ عُمَيْرٍ) بضمِّ الميم وسكون الصَّاد وفتح العين في الأوَّل، وضمِّ العين وفتح الميم مُصغَّرًا في الثَّاني، ابن هاشم بن عبد الدَّار بن عبد منافٍ القرشيِّ، كان من أجلَّة الصَّحابة وفضلائهم، أسلم بعد دخوله عليه الصلاة والسلام دار الأرقم، وبعثه صلَّى الله عليه وسلَّم إلى المدينة قبل الهجرة بعد العقبة الثَّانية يُقرئهم القرآن، وقيل: إنَّه أوَّل من جَمَّع الجمعة بالمدينة قبل الهجرة، قتله ابن قَمِئَة في وقعة أُحُدٍ، ولم يذكر المؤلِّف هنا حديثًا في مناقبه، وكأنَّه بيَّض له، نعم سبق في «الجنائز» [خ¦1274] أنَّه لمَّا استُشهِد لم يُوجد له ما يُكفَّن فيه. وسقط هذا التَّبويب مع ترجمته لأبي ذرٍّ.
ج6ص133