إرشاد الساري لشرح صحيح البخاري

حديث: رأيت رسول الله وما معه إلا خمسة أعبد وامرأتان وأبو بكر

3660- وبه قال: (حَدَّثَنِي) بالإفراد (أَحْمَدُ بْنُ أَبِي الطَّيِّبِ) سليمانُ المروزيُّ البغداديُّ الأصل، وصفه أبو زرعة بالحفظ، وضعفه أبو حاتم، لكن ليس له في «البخاري» إلَّا هذا الحديث، وقد أخرجه من رواية غيره في «إسلام أبي بكر» [خ¦3857] قال: (حَدَّثَنَا إِسْمَاعِيلُ بْنُ مُجَالِدٍ) بضمِّ الميم وفتح الجيم، الهَمْدانيُّ الكوفيُّ، قوَّاه يحيى بن معين وجماعة، وليَّنه بعضُهم، وليس له في «البخاري» غير [1] هذا الحديث، قال: (حَدَّثَنَا بَيَانُ بْنُ بِشْرٍ) بالموحَّدة والتحتيَّة المفتوحتين وبعد الألف نون، و«بشر»: بكسر الموحَّدة وسكون المعجمة، الأحمسيُّ بالمهملتين (عَنْ وَبَرَةَ بْنِ عَبْدِ الرَّحْمَنِ) بفتح الواو والموحَّدة والراء بوزن شَجَرَة [2] الحارثيِّ (عَنْ هَمَّامٍ) بفتح الهاء وتشديد الميم الأولى، ابن الحارث النَّخَعيِّ الكوفيِّ، أنَّه (قَالَ: سَمِعْتُ عَمَّارًا) هو ابنُ ياسرٍ رضي الله عنه (يَقُولُ: رَأَيْتُ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَمَا مَعَهُ) ممَّن أسلم [3] (إِلَّا خَمْسَةُ أَعْبُدٍ) بلالٌ، وزيدُ ابنُ حارثةَ وعامرُ بنُ فُهيرةَ وأبو فُكَيهةَ مولى صفوانَ بنِ أُمَيَّةَ بنِ خلفٍ وعُبيدُ بنُ زيدٍ الحبشيُّ، وذكر بعضُهم: عمارَ بنَ ياسرٍ، بدل: أبي فكيهةَ (وَامْرَأَتَانِ) خديجةُ أمُّ المؤمنين وأم أيمن أو سُميَّة (وَأَبُو بَكْرٍ) الصديق، وكان أَوَّلَ مَنْ أسلمَ مِنَ الأحرار البالغين رضي الله عنه.
وهذا الحديث أخرجه أيضًا في «إسلام أبي بكر» [خ¦3857] وفيه ثلاثةٌ مِنَ التابعين.
ج6ص87


[1] في (ص) و(م): «إلَّا».
[2] في (م): «بن عجرة».
[3] زيد في غير (ب) و(د): «معه».