إرشاد الساري لشرح صحيح البخاري

الجواب عن ذلك تفصيلًا

وأمَّا من حيث التَّفصيل؛ فالأحاديث التي انتُقِدت عليهما تنقسم إلى ستَّة أقسامٍ:
ج1ص21