إرشاد الساري لشرح صحيح البخاري

باب: وكالة الشاهد والغائب جائزة

(5) هذا (بابٌ) بالتَّنوين (وَكَالَةُ الشَّاهِدِ) أي: الحاضر (وَالْغَائِبِ جَائِزَةٌ، وَكَتَبَ عَبْدُ اللهِ بْنُ عَمْرٍو [1] ) هو ابن العاص (إِلَى قَهْرَمَانِهِ [2] ) بفتح القاف والرَّاء بينهما هاءٌ ساكنةٌ: خازنه القائم بقضاء حوائجه، ولم يُعرَف اسمه (وَهُوَ) أي [3]: والحال أنَّه [4] (غَائِبٌ عَنْهُ) أي: عن عبد الله (أَنْ يُزَكِّيَ) بالزَّاي [5] (عَنْ أَهْلِهِ الصَّغِيرِ وَالْكَبِيرِ) زكاة الفطر.
ج4ص158


[1] في هامش (ص): (قوله: «ابن عمرو...» إلى آخره: كذا في «الفتح»، وقال الكرمانيُّ: عبد الله بن عمر بن الخطَّاب، قال العينيُّ: ورأيت النُّسخ فيه مختلفةً؛ ففي بعضها: عبد الله بن عمرٍو بالواو، وفي بعضها: ابن عمر بلا واوٍ). انتهى.
[2] في هامش (ص): (قوله: «قهرمانه»: اللَّفظة فارسيَّةٌ، كما في «الفتح» تبعًا لـ «النِّهاية»، ولم يذكرها في «القاموس»). انتهى.
[3] «وهو أي»: ليس في (د)، و«أي»: ليس في (د1) و(ص) و(م).
[4] «أنَّه»: ليس في (د).
[5] «بالزَّاي»: ليس في (د).