شواهد التوضيح والتصحيح لمشكلات الجامع الصحيح

استعمال «في» دالة على التعليل

[استعمال «في» دالة على التعليل]
(18)
ومنها قولُ النبي صلى الله عليه وسلم: «عُذِّبَتِ امرأةٌ في هِرَّةٍ حَبَسَتْها حتى ماتَتْ فَدَخَلَتْ فيها النَّارَ» [خ¦2365] .
قال: تضمَّنَ هذا الحديثُ استعمالَ (في) دالَّةً على التعليل، وهو ممَّا خفي على أكثر النَّحويين مع وُرُوده في القرآن والحديث والشِّعر القديم.
فمن الوارد في القرآن قوله تعالى: {لَّوْلاَ كِتَابٌ مِّنَ اللّهِ سَبَقَ لَمَسَّكُمْ فِيمَا أَخَذْتُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ} [الأنفال:68] , وقوله تعالى: {وَلَوْلَا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ لَمَسَّكُمْ فِي مَا أَفَضْتُمْ فِيهِ عَذَابٌ عَظِيمٌ} [النور:14] ، وقوله: {فَذَلِكُنَّ الَّذِي لُمْتُنَّنِي فِيهِ} [يوسف:32] [1] .
ومن الوارد في/ الحديث: «عُذِّبَتِ امْرأةٌ في هرَّةٍ» [خ¦2365] ، و«إنَّهما لَيُعَذَّبَانِ وَمَا يُعَذَّبان في كبير» [خ¦1361] .
ومن الوارد في الشعر القديم قولُ جميل:
~ فليتَ رجالاً فيكِ قد نَذَرُوا دَمِي وَهمُّوا بقتلي يا بُثَينَ لَقُوني
ومنه قولُ أبي خِراشٍ:
ص112
~ لَوَى رأسَهُ عنِّي ومالَ بِوُدِّه أغانيجُ خَوْدٍ كان فينا يزورُها
ومثلُه قولُ الآخر [2] :
~ أَفِي قَمَلِيٍّ مِنْ كُلَيبٍ هَجَوْتُه أَبُو جَهْضَمٍ تَغْلي عَلَيَّ مَرَاجِلُه
ص113


[1] قوله: ( قوله: {فَذَلِكُنَّ الَّذِي لُمْتُنَّنِي فِيهِ} ) زيادة من (ب) و(ظ).
[2] بهامش الأصل و(ج): القَمَليُّ: الحقير.