أحاديث أحكام صحيح البخاري

باب ما يكره لبسه

27 - باب ما يكره لبسه
293 - عن عمر بن الخطَّاب رضي الله عنه قال: قال رسول الله [1] صلَّى الله عليه وسلَّم: «لا تلبسوا الحرير، فإنَّ [2] من لبسه في الدُّنيا لم يلبسه في الآخرة» [3] [خ¦5834] [م: 2069 واللفظ له] .
294 - وعن أبي عثمانَ النَّهْدِيِّ قال: أتانا كتاب عمر ونحن مع عتبة بن فرقد [4] بأذربيجان [5]: إنَّ رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم نهى عن [6] الحرير إلَّا هكذا، وأشار بإصبعيه اللَّتين تليان الإبهام، [7] فيما [8] علمنا أنَّه يعني الأعلام [خ¦5828] .
295 - [9] وعن ابن عمر رضي الله عنهما أنَّ رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم قال لعمر: إنما يلبس الحرير في الدنيا من لا خلاق له في الآخرة» [خ¦5835] .
296 - وعن عمر رضي الله عنه قال: نهى رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم عن لبس الحرير إلا موضع أصبعين أو ثلاثة أو أربع [م: 2069] .
297 - وعن أنسٍ رضي الله عنه أنَّ رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم رخَّص لعبد الرحمن بن عوف وللزبير بن العوَّام في القمص الحرير في السَّفر لحكَّة كانت فيهما. [خ¦5839] [م: 2076 واللفظ له] .
298 - وعن علي أن رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم نهى عن لبس القسي والمعصفر، وعن تختم الذَّهب» [م: 2078] .
299 - وعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم قال: لا ينظر الله يوم القيامة إلى من جرَّ إزاره بطراً» [خ¦5788] .
300 - وعن عليٍّ رضي الله عنه قال: كساني النَّبيُّ [10] صلَّى الله عليه وسلَّم حلةً سيراء، فخرجتُ فيها فرأيتُ الغضب
ص27
في وجهه فشققتُها بين نسائي [11] . [خ¦2614]
301 - وعن أنس قال: رخَّص النَّبيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم للزُّبير وعبد الرَّحمن في لبس الحرير لحكَّة بهما» [خ¦5839] [12].
302 - وعن البراء قال: نهانا النَّبيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم عن المياثر الحُمر والقسي [خ¦5838] .
303 - وعن أبي هريرة عن النَّبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم: أنَّه نهى عن خاتم الذَّهب [خ¦5864] .
304 - وعن أنسٍ: أنَّ رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم اتَّخذ خاتماً من فضَّة ونقشَ فيه محمَّدٌ رسول الله، وقال: «إنِّي اتَّخذت خاتماً من وَرِقٍ، ونقشتُ فيه محمَّدٌ رسول الله فلا ينقشُ أحدٌ على نقشه» [خ¦5877] .
وفي روايةٍ قال: «إنِّي [13] لأرى بريقه في خنصره» [خ¦5874] .


[1]في (ب): «النبي».
[2] قوله: «لا تلبسوا الحرير فإن» سقط من (ب).
[3] زيد في (ب): «وفي رواية أن ما يلبس الحرير في الدنيا من لا خلاق له في الآخرة». وهذا الرواية هي حديث ابن عمر الآتي رقم (295).
[4] في الأصل: «مرقد»، والمثبت من «الصحيح».
[5] رسمت في (ب): «بادر».
[6] زيد في (ب): «لبس».
[7] زيد في (ب): «قال».
[8] في (ب): «فما».
[9] الأحاديث (295 - 296 - 297 - 298 – 299) سقطت من (ب).
[10] في (ب): «رسول الله صلى الله عليه وسلم».
[11] كرر المؤلف هذا الحديث في الحاشية، وأوله بلفظ: «أهداني».
[12] تقدم هذا الحديث مقيدا بالسفر وكان اللباس القمص، وهذا عام. والقصة واحدة.
[13] في (ب): «فإني».