أحاديث أحكام صحيح البخاري

كتاب الإيمان

1 - كتاب الإيمان
1 - عن عبد الله بن عمر قال: قال رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم: «بُني الإسلامُ على خمس: شهادةِ أن لا إله إلا الله، وأنَّ محمَّداً رسول الله، وإقامِ الصَّلاة، وإيتاءِ الزَّكاة، والحجِّ، وصومِ رمضان» [1] [خ¦8] .
2 - عن أبي هريرة قال: كان رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم بارزاً يوماً للنَّاس فأتاه رجلٌ فقال: ما الإيمان؟ قال: «أن تؤمنَ بالله وبملائكته وبلقائه وبرُسُله وتُؤمنَ بالبعث الأخير» قال: وما الإسلامُ؟ قال: «أن تعبدَ الله ولا تشركَ به شيئاً، وتقيمَ الصَّلاة، وتؤدي الزَّكاة المفروضة، وتصومَ رمضان» قال: ما الإحسان؟ قال: «أن تعبدَ الله كأنَّك تراه، فإن لم تكن تراه فإنَّه يراك» قال: متى السَّاعة؟ قال: «ما المسؤول عنها بأعلم من السَّائل، وسأحدِّثك عن أشراطها: إذا ولدت الأَمَةُ ربَّها [2] ، وأن يتطاول رُعاةُ الإبل البُهْمِ في البنيان في خمس من الغيب لا يعلمهنَّ إلَّا الله، ثمَّ تلى النَّبيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم: {إِنَّ اللَّهَ عِنْدَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَيُنَزِّلُ الْغَيْثَ وَيَعْلَمُ مَا فِي الْأَرْحَامِ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَاذَا تَكْسِبُ غَدًا وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ تَمُوتُ} [لقمان: 34] ، ثمَّ أدبر فقال: «ردُّوه» فلم يروا شيئاً. فقال: «هذا جبريل جاء يعلِّم النَّاسَ دينهم» [خ¦50] .
3 - وعن أبي هريرة عن النَّبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم قال: «الإيمان بضعٌ [3] وستُّون شعبةً، والحياءُ شعبةٌ من الإيمان» [خ¦9] ، وفي رواية: «فأرفعها قولُ: لا إله إلا الله، وأدناها إماطة الأذى عن
ص3
الطَّريق» [م: 35] .
4 - وعن أنس قال: قال رسولُ الله صلَّى الله عليه وسلَّم: «لا يؤمن أحدكم حتَّى أكونَ أحبَّ إليه من والده وولده والنَّاس أجمعين» [خ¦15] .
5 - وعنه: أنَّ النَّبيَّ صلَّى الله عليه وسلَّم قال: «لا يؤمن أحدُكم حتَّى يحبَّ لأخيه ما يحبُّ لنفسه» [خ¦13] .
6 - وعن أبي هريرة: أنَّ رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم سُئل: أيُّ العمل أفضل؟ قال: «إيمانٌ بالله ورسوله» قيل: ثمَّ ماذا؟ قال: «الجهاد في سبيل الله» قيل: ثمَّ ماذا؟ قال: «حجٌّ مبرور» [خ¦26] .
7 - وعن عبد الله بن عَمرو بن العاص رضي الله عنه: أنَّ رجلاً سأل رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم: أيُّ الإسلام خيرٌ؟ فقال: «تطعمُ الطَّعام وتقرأ السَّلام على مَن عرفتَ، ومَن لم تعرف» [خ¦12] .
8 - وعنه: أنَّ النَّبيَّ صلَّى الله عليه وسلَّم قال: «المسلم مَن سلم المسلمون مِن لسانه ويده» [خ¦10] .
9 - وعن جرير بن عبد الله قال: «بايعتُ رسولَ الله صلَّى الله عليه وسلَّم على إقام الصَّلاة، وإيتاء الزَّكاة، والنُّصحِ لكلِّ مسلم» [خ¦57] ، وفي طريق: «فشرط عليَّ: والنُّصحَ لكلِّ مسلم» [خ¦58] .


[1]بداية سقط في (ب)، نهايته في الحديث ( 20 ).
[2] في هامش الأصل: «حاشية: ربها: مالكها».
[3] في هامش الأصل: «حاشية: البضع من الثلاثة إلى التسعة».