أحاديث أحكام صحيح البخاري

باب صفة الصلاة وأركانها وسننها

6 - باب صفة الصَّلاة وأركانها وسننها
138 - [1] عن عائشة رضي الله عنها قالت: كان رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم يستفتح الصَّلاة بالتَّكبير والقراءة بالحمد لله ربِّ العالمين [2] [م: 498] .
139 - عن أبي هريرة: أنَّ رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم دخل المسجد فدخل رجل فصلَّى، فسلَّم على النَّبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم فردَّ فقال: «ارجع فصلِّ [3] فإنَّك لم تُصلِّ»، فرجع فصلَّى كما صلَّى، ثمَّ جاء فسلَّم على النَّبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم فقال: «ارجع فصلِّ [4] فإنَّك لم تصلِّ» ثلاثاً، فقال: والذي بعثك بالحقِّ ما أُحسن غيره [5] فعلِّمني، قال: «إذا قمت إلى الصَّلاة فكبِّر، ثمَّ اقرأ ما تيسَّر معك من القرآن، ثمَّ اركع حتَّى تطمئنَّ راكعاً، ثمَّ ارفع حتَّى تعتدل قائماً، ثمَّ اسجد حتَّى تطمئنَّ ساجداً، ثمَّ ارفع حتَّى تطمئنَّ جالساً، ثمَّ اسجد حتَّى تطمئنَّ ساجداً، ثمَّ ارفع حتَّى تطمئنَّ جالساً [6]، وافعل ذلك في صلاتك كلِّها» [خ¦793] .
ص15


[1]لم أقف عليه بهذا اللفظ عند البخاري، وصرح الحميدي في الجمع بأنه من أفراد مسلم (4/223).
[2] الحديث (138) سقط من (ب).
[3] في (ب): «فصلي».
[4] في (ب): «فصلي».
[5] في (ب): «غَيْرِ».
[6] قوله: «ثمَّ اسجد حتَّى تطمئنَّ ساجداً ثمَّ ارفع حتَّى تطمئنَّ جالساً» سقط من (ب).