أحاديث أحكام صحيح البخاري

كتاب الطلاق والخلع

13 - كتاب الطَّلاق والخلع
769 - عن ابن عمر: أنَّه طلق امرأته وهي حائض على عهد رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم فسأل عمر [1] بن الخطَّاب رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم، فقال رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم: «مره فليراجعها، ثم ليمسكها حتَّى تطهر، ثم تحيض ثم تطهر، ثم إن شاء أمسك بعد، وإن شاء طلَّق قبل أن يمسَّ، فتلك العدة التي أمر الله تعالى أن تطلق [2] لها النساء» [خ¦5251] .
وفي رواية: فذكر عمر للنَّبيِّ
ص78
صلَّى الله عليه وسلَّم فقال: «ليراجعها» قلت [3]: فتحتسب قال: «فمه» [خ¦5252] .
770 - وعن عائشة: أنَّ ابنة الجَون لمَّا أدخلت [4] على رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم ودنا منها قالت: أعوذ بالله منك، فقال لها [5]: «لقد عذتِ بعظيمٍ، الحقي بأهلك» [خ¦5254] .
771 - وعن سهل بن سعد في حديث عويمر العجلاني قال: فلما فرغا، قال عويمر: كذبت عليها يا رسول الله إن أمسكتها، فطلقها ثلاثاً قبل أن يأمره [6] رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم [خ¦5259] .
772 - وعن عائشة: أنَّ رجلاً طلق امرأته [7] ثلاثاً، فتزوَّجت فطلَّق، فسُئل النَّبيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم أتحلُّ للأول فقال: «لا حتَّى يذوق عُسيلتها كما [8] ذاق الأول» [خ¦5261].
773 - وعنها [9]: أنَّ امرأةَ رِفاعة القرظي جاءت إلى رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم فقالت: يا رسول الله إنَّ رفاعة طلقني فبتَّ طلاقي، وإني نكحت بعده عبد الرَّحمن بن الزَّبير القرظي، وإنَّما معه مثل الهدبة [10]، فقال رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم: «لعلك تريدي أن ترجعي إلى رِفاعة، لا حتَّى تذوقي عُسيلته ويذوق عسيلتك» [خ¦5260] .
774 - وعن عائشة قالت: «خيَّرنا رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم فاخترنا الله تعالى ورسوله فلم يعدَّ ذلك علينا شيئاً» [خ¦5262] .
775 - وعن ابن عبَّاس قال: إذا حرم امرأته ليس بشيء، وقال: { لَقَدْ [11] كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ } [الأحزاب: 21] [خ¦5266] .
776 - وعن أبي هريرة عن النَّبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم قال: «إنَّ الله تجاوز عن أمتي ما حدثت به أنفسها ما لم تعمل أو تتكلَّم [12]» [خ¦5269] .
777 - وعن ابن عبَّاس: أن امرأة ثابت بن قيس [13] قالت [14]: ما أعتب عليه في خلق ولا دين، ولكني أكره الكفر في الإسلام، فقال النَّبيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم: «أتردِّين [15] عليه حديقته؟» قالت: نعم، قال رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم:
ص79
«اقبل الحديقة [16] فَطَلَّقَها [17] تطليقة» [خ¦5273] .


[1]«عمر»: سقط من (ب).
[2] في (ب): «يطلق» .
[3] «قلت»: سقط من (ب).
[4] في (ب): «دخلت».
[5] «لها»: سقط من (ب).
[6] في (ب): «من يأمر».
[7] في (ب): «امرأة».
[8] في (ب): «كلما».
[9] في (ب): «وعن عائشة».
[10] في (ب): «الهدية».
[11] في (ب): «قد».
[12] في (ب): «وتكلم».
[13] زيد في (ب): «أتت النبي صلى الله عليه وسلم فقالت يا رسول الله ثابت بن قيس».
[14] «قالت» سقط من (ب).
[15] في (ب): «أتريدين».
[16] «عم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم اقبل الحديقة»: سقط من (ب).
[17] في (ب): «وطلقها».