البيان عما اتفق عليه الشيخان

حديث: ما منكم من أحد إلا وقد كتب مقعده من

136- عليٌّ قال:
كنَّا في جَنازةٍ في بَقيع الغَرْقَدِ، فأتانا رسولُ الله صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ، فَقعَدَ وقَعَدْنا حوله وبيده مِخْصَرَةٌ، فَنَكَسَ، وجَعَلَ يَنْكُتُ بِمِخْصَرَتِهِ، ثمَّ قال: «ما منكم من أحدٍ إلا وقد كُتِب مَقْعَدُه منَ النار ومقعدُه منَ الجنَّة»، فقالوا: يا رسول الله؛ أفلا نتَّكِلُ على كتابنا؟ قال: «اعملوا؛ فكلُّ مَن كان مِن أهل السعادة؛ فسَيُيَسَّرُ لعمل السعادة، وأمَّا مَن كان من أهل الشَّقاوة؛ فسَيُيَسَّرُ لعمل الشقاء، ثم قرأ: {فَأَمَّا مَنْ أَعْطَى وَاتَّقَى وَصَدَّقَ بِالْحُسْنَى فَسَنُيَسِّرُهُ لِلْيُسْرَى}؛ الآية». أخرجاه. [خ¦4949]
ص50