المختصر النصيح في تهذيب الكتاب الجامع الصحيح

سورة الروم

30 - سورة الروم
وقال مجاهد: {يُحْبَرُونَ} [الروم: 15] : يُنعَّمون، {فَلَا يَرْبُو} [الروم: 39] : من أعطى يبتغي أفضل [1] ؛ فلا أجر [2] فيها، {يَمْهَدُونَ} [الروم: 44] : يسوون المضاجع، {الْوَدْق} [الروم: 48] : المطر، قال ابن عباس: {هَل لَّكُم مِّن مَّا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُم مِّن شُرَكَاء} [الروم: 28] : [أ/289] في الآلهة، وفيه: {تَخَافُونَهُمْ}: أن يرثوكم كما يرث بعضكم بعضًا، {يَصَّدَّعُونَ} [الروم: 43] : يتفرقون، {فَاصْدَعْ} [الحجر: 94] وقال غيره: {ضُعفٌ} و{ضَعفٌ} لغتان، وقال مجاهد: {السُّوأَى} [الروم: 10] : الإساءة، جزاء المسيئين [3] . {لَا تَبْدِيلَ لِخَلْقِ اللهِ} [الروم: 30] : لدين الله {خُلُقُ الْأَوَّلِينَ} [الشعراء: 137] : دين [الأولين] [4] ، والفطرة: الإسلام.
ج4ص300


[1] كذا في الأصل، وفي هامش «اليونينية» من رواية الأصيلي: ({فلا يربو عند الله}: من أعطى عطية يبتغي أفضل منه).
[2] كذا في الأصل، وهي رواية أبي ذرٍّ، وزيد في «اليونينية»: (له).
[3] في الأصل: (المحسنين)، وليس بصحيح.
[4] سقط من الأصل: (الأولين).