أحاديث أحكام صحيح البخاري

باب الدعاء للزوج [1] وصحبة النساء والقسم والنشوز

7 - باب الدُّعاء للزوج وصحبة النِّساء والقسم والنُّشوز
753 - عن أنس: أنَّ النَّبيَّ صلَّى الله عليه وسلَّم رأى على عبد الرَّحمن بن عوف أثرَ صفرةٍ قال: «ما هذا؟» قال: إنِّي تزوَّجت امرأةً على وزن نواة من ذهب، قال: «بارك الله لكَ أولم ولو بشاة» [خ¦5155] .
754 - وعن عائشة قالت: تزوَّجني النَّبيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم، فأتتني أمِّي أدخلتني الدَّار، فإذا بنسوةٍ [2] من الأنصار في البيت، فقلن: على الخير والبركة، وعلى خير طائر [خ¦5156] .
755 - وعن جابر قال: قال رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم: «هل اتخذتم أنماطاً؟» قلت: يا رسول الله وأنَّى لنا أنماط؟ قال: «إنَّها ستكون» [خ¦5161] .
756 - وعن ابن عبَّاس قال: قال النَّبيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم: «أما لو أنَّ أحدهم [3] يقول حين يأتي أهله: باسم الله، اللَّهمَّ جنبنا [4] الشَّيطان، وجنِّب الشَّيطان ما رزقتنا، ثمَّ قُدِّر بينهما في ذلك ولد [5] أو قضي ولد لم يضرَّه شيطانٌ أبداً [6]» [خ¦5165] .
757 - وعن أبي هريرة: أنَّ رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم قال: «المرأة كالضِّلع إن أقمتها كسرتها، وإن استمتعت بها استمتعت بها وفيها عوج» [خ¦5184] .
وفي رواية: «من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فلا يؤذِ جاره، واستوصوا بالنِّساء خيراً، فإنهنَّ خُلقن من ضلع» وذكر نحوه. [خ¦5185]
758 - وعن أبي هريرة عن النَّبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم قال: «لا تصوم المرأة وبعلها شاهد إلا بإذنه» [خ¦5192] .
وفي رواية: «ولا تأذن في بيته إلا بإذنه» [خ¦5195] .
759 - وعنه عن النَّبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم قال: «إذا دعا الرَّجل امرأته إلى فراشه، فأبتْ أن تجيءَ، فباتَ غضبان [7]، لعنتها الملائكة حتَّى تصبح» [خ¦3237] .
760 - وعنه عن النَّبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم قال: «إذا باتت المرأة مهاجرة فراش زوجها، لعنتها الملائكة حتَّى ترجع» [خ¦5194] .
761 - وعن جابر [8]: «كنَّا نعزل على
ص77
عهد النَّبيِّ [9] صلَّى الله عليه وسلَّم والقرآن ينزل» [خ¦5209] .
762 - وعن أبي سعيد قال: أصبنا سبياً فكنَّا نعزل، فسألنا رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم فقال: «أَوَ إنَّكم لتفعلون – ثلاثاً- ما من نسمة كائنة إلى يوم القيامة إلا هي كائنة» [خ¦5210] .
763 - ولمسلم [10]عن عائشة: أنَّ سودة بنت زمعة وهبت يومها لعائشة، وكان النَّبيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم يقسم لعائشة يومها ويوم سودة [خ¦5212] [م: 1463] .
764 - وعن أنس قال: من السُّنَّة إذا تزوَّج الرَّجل البكرَ على الثَّيِّب أقام عندها سبعاً وقَسَم، وإذا تزوَّج الثَّيِّب أقام عندها ثلاثاً ثمَّ قسم، قال أبو قِلابة: لو [11] شئت لقلت إنَّ أنساً رفعه إلى النَّبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم [خ¦5214] .
765 - وعن عقبة بن عامر: أنَّ رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم قال: «إيَّاكم [12] والدُّخول على النِّساء»، فقال رجلٌ من الأنصار: يا رسول الله أفرأيت الحمو؟ قال: «الحمو الموت» [خ¦5232] .
766 - وعن ابن عمر عن النَّبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم قال: «إذا استأذنت امرأة أحدكم إلى المسجد فلا يمنعها» [خ¦5238] .
767 - وعن عائشة: «أنَّ النَّبيَّ صلَّى الله عليه وسلَّم كان إذا خرج أقرعَ بين نسائه» [خ¦5211] .
768 - وعن عمر دخل على حفصة فقال: يا بنية لا يغرُّنَّكِ هذه التي أعجبها حسنها وحبُّ رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم إيَّاها، يريد بذلك عائشة، فقصصت على رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم فتبسم [خ¦5218] .


[1]في (ب): «للمتزوج».
[2] في (ب): «نسوة».
[3] في (ب): «أحركهم».
[4] في (ب): «جنبني».
[5] «ولد»: سقط من (ب).
[6] «أبداً»: سقط من (ب).
[7] «فبات غضبان»: سقط من (ب).
[8] زيد في (ب): «قال».
[9] في (ب): «رسول الله».
[10] «ولمسلم»: سقط من (ب).
[11] في (ب): «ولو».
[12] في (ب): «وإياكم».