الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه

معلق ابن طهمان: رأى عيسى ابن مريم رجلًا يسرق

        
         1     

شروح الصحيح
                          
    التالي السابق

3444- وَقالَ [1] إِبْراهِيمُ بْنُ طَهْمانَ، عَنْ مُوسَى بْنِ عُقْبَةَ، عَنْ صَفْوانَ بْنِ سُلَيْمٍ، عَنْ عَطاءِ بْنِ يَسارٍ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ، قالَ: قالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ.
وَحَدَّثَنا [2] عَبْدُ اللَّهِ بْنُ مُحَمَّدٍ: حدَّثنا عَبْدُ الرَّزَّاقِ: أخبَرَنا مَعْمَرٌ، عَنْ هَمَّامٍ:
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قالَ:«رَأَى عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ [3] رَجُلًا يَسْرِقُ، فَقالَ لَهُ: أَسَرَقْتَ؟ قالَ: كَلَّا، واللَّهِ الَّذِي [4] لا إِلَهَ إِلَّا هُوَ [5]. فَقالَ عِيسَى: آمَنْتُ بِاللَّهِ، وَكَذَّبْتُ [6] عَيْنِي».
ج4ص167


[1] في رواية أبي ذر: «قال».
[2] في رواية أبي ذر: «وحدَّثني».
[3] قوله: «ابن مريم» ليس في رواية أبي ذر.
[4] في رواية أبي ذر: «والذي».
[5] في رواية الحَمُّويي والمُستملي: «إلا اللهُ»، وزاد في (و، ب، ص) نسبتها إلى رواية أبي ذر أيضًا.
[6] في رواية المستملي: «كَذَبَتْ» (و)، وبهامش اليونينية: بالتخفيف للمُستملي، وبالتشديد للحمويي وأبي الهيثم. بتشديد الذال وليس بتخفيفها؛ لأنَّه قد روي في الصحيح من رواية معمر: «وكذَّبت نفسي» ذكره الحميدي في جمعه، في الثامن والسبعين [زاد في (ب، ص): بعد المائتين] من المتفق عليه، أعني رواية معمر بعد ذكر حديث همام هذا، فيعلم ذلك.