الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه

[كتاب أحاديث الأنبياء]

     
         1           

  الرواة  
شروح الصحيح
                          
    التالي السابق

((60))
(1) بابُ [1]: خَلْقِ آدَمَ صَلواتُ اللَّهِ عَلَيْهِ وَذُرِّيَّتِهِ
{صَلْصَال [2] } [الحجر: 26]: طِين [3] خُلِطَ بِرَمْلٍ، فَصَلْصَلَ كَمَا يُصَلْصِلُ الْفَخَّارُ، وَيُقَالُ: مُنْتِنٌ، يُرِيدُونَ بِهِ صَلَّ، كَمَا يُقَالُ [4]: صَرَّ الْبَابُ وَصَرْصَرَ عِنْدَ الإِغْلَاقِ، مِثْلُ كَبْكَبْتُهُ يَعْنِي كَبَبْتُهُ. { فَمَرَّتْ بِهِ } [الأعراف: 189]: اسْتَمَرَّ بِهَا الْحَمْلُ فَأَتَمَّتْهُ. { أَلاَّ تَسْجُدَ } [الأعراف: 12]: أَنْ تَسْجُدَ.
ج4ص131


[1] بهامش اليونينية: في نسخة صحيحة: كتاب الأنبياء صلوات الله عليهم.اهـ. يعني قبل الباب.
[2] ضُبطت في اليونينية بضبطين: « صَلْصَالٍ»، و « صَلْصَالٌ».
[3] ضُبطت في (و، ق): «طِينٍ» و«طِينٌ».
[4] في رواية أبي ذر ورواية السَّمعاني عن أبي الوقت: «تقول».