الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه

باب قول الله تعالى: {ذكر رحمة ربك عبده زكريا}

        
         1     

شروح الصحيح
                          
    التالي السابق

(43) بابُ قَوْلِ اللَّهِ تَعالَى: { ذِكْرُ رَحْمَةِ رَبِّكَ عَبْدَهُ زَكَرِيَّا [1]. إِذْ نَادَى رَبَّهُ نِدَاء خَفِيًّا. قَالَ رَبِّ إِنِّي وَهَنَ الْعَظْمُ مِنِّي وَاشْتَعَلَ الرَّأسُ [2] شَيْبًا [3] } إِلَى قَوْلِهِ: { لَمْ نَجْعَل لَّهُ مِن قَبْلُ سَمِيًّا }. قالَ ابْنُ عَبَّاسٍ: مِثْلًا.
يُقالُ: { رَضِيًّا }: مَرْضِيًّا. { عِتِيًّا [4] }: عَصِيًّا. يَعْتُو [5]. { قَالَ رَبِّ أَنَّى يَكُونُ لِي غُلَامٌ [6] }
إِلَى قَوْلِهِ: { ثَلَاثَ لَيَالٍ سَوِيًّا }. وَيُقالُ: صَحِيحًا. { فَخَرَجَ عَلَى قَوْمِهِ مِنَ الْمِحْرَابِ فَأَوْحَى إِلَيْهِمْ أَن سَبِّحُوا بُكْرَةً وَعَشِيًّا } { فَأَوْحَى }: فَأَشارَ { يَا يَحْيَى خُذِ الْكِتَابَ بِقُوَّةٍ } إِلَى قَوْلِهِ: { وَيَوْمَ يُبْعَثُ حَيًّا } [مريم: 2-15] { حَفِيًّا } [مريم: 47]: لَطِيفًا. { عَاقِرًا } الذَّكَرُ والأُنْثَى سَواءٌ.
ج4ص163


[1] في (ن): {زَكَرِيَّا} بلا همز على قراءة حفص وحمزة والكسائي وخلف، وبالهمز قرأ الباقون.
[2] في اليونينية بالإبدال على قراءة أبي جعفر والسوسي وورش.
[3] من قوله: «{ إِذْ نَادَى }» إلى قوله: «{ شَيْبًا }» ليس في رواية أبي ذر.
[4] ضبطت في (و، ق) بضم العين وكسرها، وبالكسر قرأ حفص وحمزة والكسائي، وبالضمِّ قرأها الباقون.
[5] في رواية أبي ذر ورواية السَّمعاني عن أبي الوقت: «عَتا يَعْتُو». كتبت بالحمرة.
[6] في رواية أبي ذر زيادة: «{ وَكَانَتِ امْرَأَتِي عَاقِرًا وَقَدْ بَلَغْتُ مِنَ الْكِبَرِ عُتِيًّا}» بضم العين على قراءة غير حفص وحمزة والكسائي.