الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه

[كتاب الشركة]

     
         1           

  الرواة  
شروح الصحيح
                          
    التالي السابق

((47))
بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
(1) بابُ الشَّرِكَةِ (1) فِي الطَّعَامِ (2) وَالنِّهْدِ (3) وَالْعُرُوضِ، وَكَيْفَ قِسْمَةُ ما يُكَالُ وَيُوزَنُ،
مُجَازَفَةً أَوْ قَبْضَةً قَبْضَةً؟ لمَا (4) لَمْ يَرَ الْمُسْلِمُونَ فِي النِّهْدِ بَأسًا، أَنْ يَأكُلَ هَذَا بَعْضًا وَهَذَا بَعْضًا، وَكَذَلِكَ مُجَازَفَةُ الذَّهَبِ وَالْفِضَّةِ، وَالْقِرَانُ (5) فِي التَّمْرِ
/


[1] في رواية أبي ذر: «في الشَّرِكَةِ»، ولفظة باب ليست عنده.
[2] في رواية أبي ذر: «الشَّرِكَةُ فِي الطَّعَامِ» (و، ب، ص).
[3] في رواية أبي ذر: «والنَّهدِ» بفتح النون.
[4] ضبطت في (ب، ص): «لَمَّا» بفتح اللام وتشديد الميم.
[5] في رواية كريمة: «والإِقْرَانُ».