الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه

حديث: أن النبي كان يقوم يوم الجمعة إلى شجرة أو نخلة

        
         1     

شروح الصحيح
                          
    التالي السابق

3584- حدَّثنا أَبُو نُعَيْمٍ: حدَّثنا عَبْدُ الْواحِدِ بْنُ أَيْمَنَ، قالَ: سَمِعْتُ أَبِي:
عَنْ جابِرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ رَضِيَ اللهُ عَنْهُمَا: أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كانَ يَقُومُ يَوْمَ الْجُمُعَةِ إِلَى شَجَرَةٍ أَوْ نَخْلَةٍ، فَقالَتِ امْرَأَةٌ مِنَ الأَنْصارِ _أَوْ رَجُلٌ_: يا رَسُولَ اللَّهِ، أَلا نَجْعَلُ لَكَ مِنْبَرًا؟ قالَ: «إِنْ شِئْتُمْ». فَجَعَلُوا لَهُ مِنْبَرًا، فَلَمَّا كانَ يَوْمُ [1] الْجُمُعَةِ دُفِعَ [2] إِلَى الْمِنْبَرِ، فَصاحَتِ النَّخْلَةُ صِياحَ الصَّبِيِّ، ثُمَّ نَزَلَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَضَمَّهُ [3] إِلَيْهِ [4]، تَئِنُّ أَنِينَ الصَّبِيِّ الَّذِي يُسَكَّنُ. قالَ: «كانَتْ تَبْكِي عَلَى ما كانَتْ تَسْمَعُ مِنَ الذِّكْرِ عِنْدَها».
ج4ص195


[1] في (ب) بالفتح والضمِّ: «يومُ»، «يومَ».
[2] في رواية أبي ذر والكُشْمِيْهَنِيِّ: «رُفِع».
[3] في رواية الأصيلي ورواية أبي ذر عن الكُشْمِيْهَنِيِّ: «فضَمَّها».
[4] ضبَّب على آخرها في اليونينيَّة.