المختصر النصيح في تهذيب الكتاب الجامع الصحيح

حديث: كان النبي إذا كان بالليل سار مع عائشة

[حديث: كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا كان بالليل سار مع عائشة]
1143 - قال البخاريُّ: حدثنا أبو نعيم: حدَّثنا عبد الواحد بن أيمن قال: حدثني ابن أبي مليكة عن القاسم، عن عائشة: أن النَّبيَّ صلَّى الله عليه وسلَّم كان [1] إذا خرج أقرع بين نسائه، فطارت القرعة لعائشة وحفصة، وكان النَّبيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم إذا كان بالليل سار مع عائشة يتحدث، فقالت حفصة: ألا تركبين الليلة بعيري وأركب بعيرك، تنظرين وأنظر؟ فقالت: بلى، فركبت، فجاء النَّبيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم إلى جمل عائشة، وعليه حفصة فسلم عليها، ثم سار حتى نزلوا، فتفقدته عائشة، فلما نزلوا؛ جعلت رجليها بين الإذخر، وتقول: يا رب؛ سلط عقربًا أو حية تلدغني، ولا أستطيع أن أقول له شيئًا. [خ¦5211]
ج2ص419


[1] في الأصل: (سار)، والمثبت موافق لما في «اليونينية».