المختصر النصيح في تهذيب الكتاب الجامع الصحيح

حديث: أتيت عثمان بن عفان فعرضت عليه حفصة

[حديث: أتيت عثمان بن عفان فعرضت عليه حفصة]
1113 - قال البخاريُّ: حدثنا أبو اليمان: أخبرنا شعيب عن الزهري. [خ¦4005]
(ح): وحدثنا عبد العزيز بن عبد الله: حدَّثنا إبراهيم بن سعد عن صالح بن كيسان، عن ابن شهاب قال: أخبرني سالم بن عبد الله: أنه سمع عبد الله بن عمر يحدث: أن عمر بن الخطاب حين تأيمت حفصة بنت عمر من خنيس بن حذافة السهمي، وكان من أصحاب رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم، زاد شعيب: قد شهد بدرًا.
قال صالح: فتوفي بالمدينة، فقال عمر بن الخطاب: أتيت عثمان بن عفان فعرضت عليه حفصة، فقال: سأنظر في أمري، فلبثت ليالي ثم لقيني، فقال: قد بدا لي ألَّا أتزوج يومي هذا، قال عمر: فلقيت أبا بكر الصديق فقلت: إن شئت؛ زوجتك حفصة بنت عمر، فصمت أبو بكر فلم يرجع إلي شيئًا، وكنت أوجد عليه مني على عثمان، فلبثت ليالي، ثم خطبها رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم فأنكحتها إياه، فلقيني أبو بكر فقال: لعلك وجدت علي حين عرضت علي حفصة، فلم أرجع إليك شيئًا، قلت: نعم. قال أبو بكر: فإنه لم يمنعني أن أرجع إليك فيما عرضت علي إلا أني كنت علمت أن رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم قد ذكرها، فلم أكن لِأُفشي سر رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم، ولو تركها رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم؛ قبلتها. [خ¦5122]
ج2ص400
وخرَّجه في باب لا نكاح إلا بولي. [خ¦5129]
في باب تفسير الخطبة. [خ¦5145]
وفي باب من شهد بدرًا. [خ¦4005]