تحفة الأخباري بترجمة البخاري

الاسم والنسب والمولد

[ الاسم والنسب والمولد]
فهو محمَّد بن إسماعيل بن إبراهيم بن المغيرة بن بَذْدِزْبَه [1] الجُعفيُّ مولاهم، البخاريُّ الإمام، العلَم الحافظ أمير المؤمنين في الحديث أبو عبد الله بن أبي الحسن رحمة الله عليه.
وجده بَذْدِزْبه مختلَفٌ فيه، فقيل فيه: بَردِزبه، بالراء مكان الذال المعجمة.
[قال مصنفه رحمه الله:] ووجدته مُقيَّدًا في موضعين: (يَزْذِبه)
ص8
بخط أبي جعفر بن أحمد بن محمَّد العَبْدري [فيما قرأه على أبي مروان عبد الملك بن عبد الله بن مدرَل العبدري] في عشرة شهر ربيع الآخر من سنة ست وثمانين وأربعمائة.
و(بَذْدِزْبَه) بالبُخارية ومعناها الزَّارع، فيما ذكره أبو سعيد بكر بن منير بن خُليد بن عسكر البخاريُّ.
و(بَذْدِزْبه) كان مجوسيًا مات عليها، وأسلم ولده المغيرة على يدي اليمان بن أخنس بن خُنيس والي بخارى جدِّ المُسنديِّ أبي جعفر عبد الله بن محمَّد بن عبد الله بن جعفر بن اليمان الجعفيُّ.
قال أبو أحمد عبد الله بن عدي الجُرجانيُّ الحافظ: ومحمد بن إسماعيل جعفيٌّ، وقيل: لأنَّ أبا جده أسلم على يدي أبي جد عبد الله بن محمَّد المسندي.
وقال أيضًا: سمعت الحسن بن الحسين أبا علي البزاز [2] البخاريُّ يقول: ولد محمَّد بن إسماعيل البخاريُّ رحمه الله يوم الجمعة بعد صلاة الجمعة، لثلاث عشرة خلت من شوال، سنة أربع وتسعين ومئة. انتهى.
(وكان مولده ببخارى).
وقال أبو عبد الله محمَّد بن يوسف
ص9
الفِربري: حدَّثنا أبو جعفر محمَّد بن أبي حاتم الورَّاق: قال [لي] أبو عَمرو المستنير بن عتيق: سألتُ أبا عبد الله محمَّد بن إسماعيل: متى ولدتَ ؟ فأخرج إليَّ خط أبيه: ولد محمَّد بن إسماعيل يوم الجمعة (بعد الجمعة) لثلاث عشرة ليلةً مضت من شوال، سنة أربع وتسعين ومئة.
قلت [3] : وكان مولده ببخارى، وأُضِرَّ في صغره.


[1] قال في توضيح المشتبه: قيَّدته عن بعض المتقنين.
[2] في (أ): البزار.
[3] في (ب): قال مؤلفه رحمه الله.