مصابيح الجامع

كتاب الوضوء

((4)) (كِتَابُ الوُضُوءِ) بضم الواو للفِعْل، وبفتحها للماء، هذا هو الأشهر. وقيل: بالفتح فيهما، وقيل: بالضم فيهما، وتأتي الثلاث [1] في الطهور.
وإذا قلنا: إن [2] الوَضوء بالفتح اسم للماء، فهل [3] هو اسم لمطلق الماء، أو للماء بقيد [4] كونه متوضَّأً به، أو مُعَدًّا للوضوء به؟ فيه نظرٌ يحتاج إلى كشفٍ، قاله ابن دقيق العيد.


[1] في (ج): ((ويأتي التثليث)).
[2] في (د) و(ق): ((بأن)).
[3] في (ق): ((فهو)).
[4] في (ق): ((يعتد)).