الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه

حديث: فقدت أمة من بني إسرائيل لا يدرى ما فعلت

        
         1     

شروح الصحيح
                          
    التالي السابق

3305- حدَّثنا مُوسَى بْنُ إِسْمَاعِيلَ: حدَّثنا وُهَيْبٌ، عَنْ [1] خَالِدٍ، عَنْ مُحَمَّدٍ:
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قالَ: «فُقِدَتْ أُمَّةٌ مِنْ بَنِي إِسْرَائِيلَ لا يُدْرَى ما فَعَلَتْ، وَإِنِّي لا أُرَاها إِلَّا الفَأرَ؛ إذا وُضِعَ لَها أَلْبَانُ الإِبِلِ لَمْ تَشْرَبْ، وَإِذا وُضِعَ لَها أَلْبَانُ الشَّاءِ شَرِبَتْ». فَحَدَّثْتُ كَعْبًا فَقالَ: آنْتَ سَمِعْتَ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُهُ؟ قُلْتُ: نَعَمْ. قالَ [2] لِي مِرَارًا. فَقُلْتُ: أَفَأَقْرَأُ [3] التَّوْرَاةَ؟!
ج4ص128


[1] في (ب، ص): «حدَّثنا» مضروبٌ عليها، وعزوا المثبت إلى رواية أبي ذر. وبهامش (ب): كذا في اليونينية: لفظة «حدَّثنا» مضروبٌ عليها.اهـ.
[2] في رواية أبي ذر: «فقال».
[3] بهامش (ب، ص): بهامش الفرع ما نصه: وفي اليونينية بفتح الهمزة، ولا نعلم له وجهًا. انتهى. ولكن في اليونينية الهمزة مضمومة، لكن مُصَلَّحة بعد أن كانت مفتوحة.اهـ. وفتحها هو المثبت في (و): «أَفَأَقْرَأَ»، ولها وجه: أن يكون المعنى أفكان النَّبيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يُقرئُ التوراةَ، والله أعلم.