الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه

باب ما ذكر في ذهاب موسى في البحر إلى الخضر

     
         1     

شروح الصحيح
                  التنبيهات  
    التالي السابق

(16) بابُ ما ذُكِرَ فِي ذَهابِ مُوسَى [1] فِي البَحْرِ إِلَى الخَضِرِ عَلَيْهِمَا السَّلام، وَقَوْلِهِ تَعالَى: { هَلْ أَتَّبِعُكَ عَلَى أَن تُعَلِّمَنِ [2] مِمَّا عُلِّمْتَ رُشْدًا [3] } [الكهف: 66]
ج1ص26


[1] في رواية الأصيلي زيادة: «صلى الله عليه».
[2] في رواية أبي ذر ورواية السمعاني عن أبي الوقت زيادة: «الآية» بدل إتمامها، و{تُعَلِّمَنِي} بإثبات الياء قراءة ابن كثير ويعقوب في الوصل والوقف، وقراءة نافع وأبي عمرو وأبي جعفر في الوصل فقط.
[3] {رُشْدًا} بضم الراء وسكون الشين رواية الأصيلي أيضًا، وهي قراءة الجمهور، وزاد في (ن) نسبتها إلى رواية أبي ذر أيضًا، و{رَشَدًا} بالفتح هي قراءة أبي عمرو ويعقوب.