الأربعين من رواية المحمدين المخرج ذلك من صحيح البخاري

حديث: اقرأ فلان فإنها السكينة نزلت للقرآن أو تنزلت للقرآن

الحَدِيْثُ الخَامِسُ:
أَخْبَرَنَا مُحَمَّدٌ: أَخْبَرَنَا مُحَمَّدٌ ومُحَمَّدٌ قَالَا: أَخْبَرَنَا مُحَمَّدٌ: أَخْبَرَنَا مُحَمَّدٌ: أَخْبَرَنَا مُحَمَّدٌ: أَخْبَرَنَا مُحَمَّدٌ: أَخْبَرَنَا مُحَمَّدٌ: حَدَّثَنَا شُعْبَةُ، عَنْ أَبِي إِسْحَاقَ، قَالَ:
سَمِعْتُ البَرَاءَ بْنَ عَازِبٍ رَضِي الله عنهُ ، قالَ: قَرَأَ رَجُلٌ الكَهْفَ، وَفِي الدَّارِ دَابَّةُ [1]، فَجَعَلَتْ تَنْفِرُ، فَسَلَّمَ، فَإِذَا ضَبَابَةٌ أَوْ سَحَابَةٌ غَشِيَتْهُ، فَذَكَر ذَلِكَ لِرَسُوْلِ الله صلَّى الله عليه وسلَّم فَقَالَ: «تِلْكَ السَّكِينَةُ نَزَلَتْ _أَوْ: تَنَزَّلَتْ_ لِلْقُرْآنِ». [خ¦3614]
أَبُوْ إِسْحَاقَ اسْمُهُ عَمْرُو بْنُ عَبْدِ اللهِ السَّبِيْعِيُّ.
ص5


[1]في هامش الأصل: في نسخة: (الدَّابَّةُ).