الأربعين من رواية المحمدين المخرج ذلك من صحيح البخاري

حديث: والذي نفسي بيده لأذودن رجالًا عن حوضي كما تذاد الغريبة

الْحَدِيْثُ الخَامِسُ وَالثَّلَاثُونَ:
أَخْبَرَنَا مُحَمَّدٌ: أَخْبَرَنَا مُحَمَّدٌ ومُحَمَّدٌ قَالَا: أَخْبَرَنَا مُحَمَّدٌ: أَخْبَرَنَا مُحَمَّدٌ: أَخْبَرَنَا مُحَمَّدٌ: أَخْبَرَنَا مُحَمَّدٌ: أَخْبَرَنَا مُحَمَّدٌ: حَدَّثَنَا شُعْبَةُ، عَنْ مُحَمَّدٍ، قَالَ:
سَمِعْتُ أَبَا هُرَيْرَةَ رَضِي الله عنهُ ، عَنِ النَّبِيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم قَالَ: «وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ لَأَذُودَنَّ رِجَالاً عَنْ حَوْضِي كَمَا تُذَادُ الغَرِيبَةُ مِنَ الإِبِلِ عَنِ الحَوْضِ». [خ¦2367]
ص11