الأربعين من رواية المحمدين المخرج ذلك من صحيح البخاري

حديث: كان النبي يقول في ركوعه: سبحانك اللهم ربنا وبحمدك...

الحَدِيْثُ العَاشِرُ:
أَخْبَرَنَا مُحَمَّدٌ: أَخْبَرَنَا مُحَمَّدٌ ومُحَمَّدٌ قَالَا: أَخْبَرَنَا مُحَمَّدٌ: أَخْبَرَنَا مُحَمَّدٌ: أَخْبَرَنَا مُحَمَّدٌ: أَخْبَرَنَا مُحَمَّدٌ: أَخْبَرَنَا مُحَمَّدٌ: حَدَّثَنَا شُعْبَةُ [1]، عَنْ أَبِي الضُّحَى، عَنْ مَسْرُوقٍ:
عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا، قَالَتْ: كَانَ النَّبِيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم يَقُولُ فِي رُكُوعِهِ وَسُجُودِهِ: «سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ رَبَّنَا وَبِحَمْدِكَ، اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِي». [خ¦4293]
أَبُوْ الضُّحَى هُوَ مُسْلِمُ بْنُ صُبَيْحٍ [2] الكُوْفِيُّ.
ص6


[1]الحديث في البخاري فيه زيادة منصور بين شعبة وأبي الضحى، وهو كذلك برقم [794] ولكن ليس عن محمد. وكذا رواه منصور عن أبي الضحى عند مسلم [م: 484] فيبدو أن منصور سقط هنا سهواً.
[2] حاشية الأصل: يُقَالُ بِالفَتْحِ.