الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه

حديث: لما أقبل النبي إلى المدينة تبعه سراقة بن مالك بن جعشم

        
         1     

شروح الصحيح
                          
    التالي السابق

3908- حدَّثنا مُحَمَّدُ بْنُ بَشَّارٍ: حدَّثنا غُنْدَرُ: حدَّثنا شُعْبَةُ، عن أَبِي إِسْحاقَ، قالَ:
سَمِعْتُ الْبَراءَ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ، قالَ: لَمَّا أَقْبَلَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إلى الْمَدِينَةِ تَبِعَهُ سُراقَةُ بْنُ مالِكِ بْنِ جُعْشُمٍ،
ج5ص61
فَدَعا عَلَيْهِ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، فَساخَتْ بِهِ فَرَسُهُ، قالَ: ادْعُ لِي، وَلَا أَضُرُّكَ [1]. فَدَعا لَهُ، قالَ: فَعَطِشَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَمَرَّ بِراعٍ، قالَ [2] أَبُو بَكْرٍ: فَأَخَذْتُ قَدَحًا فَحَلَبْتُ فِيهِ كُثْبَةً مِنْ لَبَنٍ، فَأَتَيْتُهُ فَشَرِبَ حَتَّى رَضِيتُ.


[1] في رواية أبي ذر: «ولا أَضُرَّك». (ب، ص)
[2] في رواية أبي ذر: «فقال».