الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه

معلق عبدان: أن عائشة قالت: جاءت هند بنت عتبة قالت: يا رسول الله

        
         1     

شروح الصحيح
                          
    التالي السابق

3825- وَقالَ عَبْدانُ: أخبَرَنا عَبْدُ اللَّهِ: أخبَرَنا يُونُسُ، عن الزُّهْرِيِّ: حدَّثني عُرْوَةُ:
أَنَّ عائِشَةَ رَضِيَ اللهُ عَنْهَا قالَتْ: جاءَتْ هِنْدُ [1] بِنْتُ عُتْبَةَ، قالَتْ [2]: يا رَسُولَ اللَّهِ، ما كانَ على ظَهْرِ الأَرْضِ مِنْ أَهْلِ خِباءٍ أَحَبّ إِلَيَّ أَنْ يَذِلُّوا مِنْ أَهْلِ خِبائِكَ، ثُمَّ ما أَصْبَحَ الْيَوْمَ على ظَهْرِ الأَرْضِ أَهْلُ خِباءٍ أَحَبَّ [3] إِلَيَّ أَنْ يَعِزُّوا [4] مِنْ أَهْلِ خِبائِكَ، قالتْ [5]: وَأَيْضًا، والَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ قالَتْ: يا رَسُولَ اللَّهِ، إِنَّ أَبا سُفْيانَ رَجُلٌ مِسِّيكٌ، فَهَلْ عَلَيَّ حَرَجٌ أَنْ أُطْعِمَ مِنَ الَّذِي لَهُ عِيالَنا؟ قالَ: «لَا أُراهُ، إِلَّا بِالْمَعْرُوفِ [6] ».
ج5ص40


[1] في رواية أبي ذر: «هندٌ» (ب، ص).
[2] في رواية أبي ذر: «فقالت».
[3] ضُبطت في اليونينية بضبطين: المثبت، و «أحبُّ»، والرفع رواية أبي ذر.
[4] في رواية أبي ذر عن الحَمُّويي والمُستملي: «يَعِزَّ».
[5] في رواية أبي ذر: «قال».
[6] قوله: «لا أراه إلا» ليس في رواية الكُشْمِيْهَنِيِّ (لا الحمرة إلى)، وفي رواية ابن عساكر ورواية أبي ذر عن الحَمُّويي والمُستملي: «قالَ: لا إلَّا بالمعروف»، وضُبطت رواية الكُشْمِيْهَنِيِّ في (ب، ص): «لا إلِّا بالمعروف»، وضبطت رواية الباقين فيهما: «لا، بالمعروف».