الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه

حديث ميمونة: كان رسول الله إذا أراد أن يباشر امرأةً من نسائه

     
         1     

شروح الصحيح
                  التنبيهات  
    التالي السابق

303- حدَّثنا أبو النُّعْمانِ، قالَ: حدَّثنا عَبْدُ الواحِدِ، قالَ: حدَّثنا الشَّيْبانِيُّ، قالَ: حدَّثنا عَبْدُ اللَّهِ ابنُ شَدَّادٍ، قالَ:
سَمِعْتُ مَيْمُونَةَ: كان رَسُولُ اللَّهِ [1] صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إذا أَرادَ أَنْ يُباشِرَ امْرَأَةً مِنْ نِسائِهِ، أَمَرَها فاتَّزَرَتْ وَهْيَ حائِضٌ [2].
وَرَواهُ [3] سُفْيانُ عن الشَّيْبانِيِّ.
ج1ص68


[1] في رواية أبي ذر والأصيلي وابن عساكر ورواية السَّمعاني عن أبي الوقت: «سمعت ميمونةَ قالت: كان النَّبيُّ... »، وفي رواية [عط]: «سمعت ميمونة تقول: كان رسول الله».
[2] في رواية الأصيلي: «... من نسائه وهي حائض أمرها فاتَّزرت».
[3] في رواية الأصيلي و[عط]: «رواه». قارن بما في الإرشاد والسلطانية.