الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه

باب من استأجر أجيرًا فبين له الأجل ولم يبين العمل

     
         1     

شروح الصحيح
                          
    التالي السابق

(6) بابُ مَنِ اسْتَأجَرَ [1] أَجِيرًا فَبَيَّنَ لَهُ الأَجَلَ وَلَمْ يُبَيِّنِ العَمَلَ؛ لِقَوْلِهِ:
{ إِنِّي أُرِيدُ أَنْ أُنكِحَكَ إِحْدَى ابْنَتَيَّ هَاتَيْنِ } إلى قَوْلِهِ: { عَلَى [2] مَا نَقُولُ وَكِيلٌ } [القصص: 27-28]
يَأجُرُ فُلَانًا: يُعْطِيهِ أَجْرًا، وَمِنْهُ فِي التَّعْزِيَةِ: آجَرَكَ اللَّهُ. [3]
ج3ص89


[1] في رواية أبي ذر: «بابٌ: إذا اسْتَأجَرَ».
[2] في رواية أبي ذر: «{ وَاللَّهُ عَلَى }».
[3] بهامش (ب، ص): كذا بمدِّ الهمزة في اليونينية، وفي الفرع المكي بلا مدٍّ.اهـ. ومن قوله: «يأجر» إلى قوله: «آجرك الله» ثابت في رواية أبي ذر والكُشْمِيْهَنِيِّ.