المختصر النصيح في تهذيب الكتاب الجامع الصحيح

حديث: لا يبقى في البيت أحد إلا لد وأنا أنظر

[حديث: لا يبقى في البيت أحد إلا لُدَّ، وأنا أنظر]
1237 - قال البخاريُّ: حدثنا علي بن عبد الله: حدَّثنا يحيى بن سعيد: حدَّثنا سفيان: حدَّثني موسى بن أبي عائشة، عن عبيد الله بن عبد الله، عن ابن عباس وعائشة: أن أبا بكر قبَّل النَّبيَّ صلَّى الله عليه وسلَّم وهو ميت.
ج3ص12
قال: وقالت عائشة: لَدَدْناه في مرضه، فجعل يشير إلينا ألَّا تلدوني. فقلنا: كراهية المريض للدواء، فلما أفاق؛ قال: «ألم أنهكم أن تَلدُّوني؟» قلنا: كراهية المريض للدواء. فقال: «لا يبقى في البيت أحد إلا لُدَّ وأنا أنظر إلا العباس، فإنه لم يشهدكم». [خ¦5712]
وخرَّجه في باب إذا أصاب قوم من رجل هل يعاقب أو يقتص منهم. [خ¦6897]
وفي باب مرض النَّبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم. [خ¦4458]
وفي باب اللدود من كتاب الطب. [خ¦5712]