المختصر النصيح في تهذيب الكتاب الجامع الصحيح

باب العروض في الزكاة

30 - باب العروض في الزكاة
وقال طاووس: قال معاذٌ لأهل اليمن: ائتوني بعرض ثياب خميص، أو لبيس في الصدقة مكان الشعير والذرة أهون عليكم، وخير لأصحاب النَّبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم بالمدينة.
وقال النَّبيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم: «فأما خالد؛ فقد احتبس أذراعه وأعبده [1] في سبيل الله».
ج2ص244
وقال النَّبيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم: «تصدقن ولو من حليكنَّ»، فلم يستثن صدقة الفرض من غيرها، فجعلت المرأة تلقي خرصها وسخابها [2] ، فلم [3] يخصَّ الذهب والفضة من العروض.


[1] كذا في الأصل، وفي «اليونينية»: (وأعبده).
[2] حاشية في الأصل: (أي: القلادة).
[3] كذا في الأصل، وفي «اليونينية»: (ولم).