المختصر النصيح في تهذيب الكتاب الجامع الصحيح

حديث: «الصلاة أمامك»

[حديث: «الصلاةُ أمامَك»]
74 - قال البخاريُّ: حدثنا عبد الله بن مَسْلَمة، عن مالك، عن موسى بن عُقْبة. [خ¦139]
(ح): وحدثنا قُتيبة: حدثنا إسماعيل، عن محمد بن حَرْمَلَة [1] ، عن كُرَيبٍ مولى ابن عباس، عن أُسامَةَ بنِ زيد: أنه قال: ردفتُ رسولَ الله صلَّى الله عليه وسلَّم [ من عَرَفات، فلما بَلَغ رسولُ الله صلَّى الله عليه وسلَّم ] [2] الشِّعْبَ الأيسَرَ الذي دون المُزْدَلِفة؛ أناخَ، فبال، ثم جاء، فصببتُ عليه الوَضوءَ، فتوضأ وُضوءًا خفيفًا _وقال ابن عُقْبة: ولم يُسبِغ الوضوء_ فقلت: الصلاةُ يا رسول الله، فقال: «الصلاةُ أمامَك». فركب رسولُ الله صلَّى الله عليه وسلَّم حتى أتى المُزْدَلِفة _قال ابن عُقبة: فنَزَل فتوضأ فأسبَغَ الوُضوءَ، ثم أُقيمت الصلاةُ، فصلَّى المغربَ، ثم أناخ كلُّ إنسانٍ بعيره في منزله، ثم أقيمت العشاء، فصلى ولم يصلِّ بينهما_ قال ابن حَرْمَلة: ثم ردف الفضلُ رسولَ الله غداة جمع.
قال كُرَيب: فحدثني عبد الله بن عباس عن الفضل: أن رسولَ الله صلَّى الله عليه وسلَّم لم يزل يُلَبي حتى بلغ الجمرةَ. [خ¦1669]
وخرَّجه في باب النزول بين عَرَفة وجمع. [خ¦1667]
وفي باب الجمع بين الصلاتين بالمُزْدَلِفة. [خ¦1672]
وفي باب الرجل يوَضِّئ صاحبَه. [خ¦181]
ج1ص235


[1] في الأصل: (حُرْملَة).
[2] ما بين معقوفين تكرَّر في الأصل.