المختصر النصيح في تهذيب الكتاب الجامع الصحيح

باب ما يقع من النجاسات في السمن والماء

42 - باب ما يقع من النجاسات في السمن والماء
قال البخاريُّ: وقال الزهريُّ: لا بأس بالماء ما لم يغيِّره طعم أو لون أو ريح.
وقال حماد: لا بأس بريش الميتة. وقال الزهريُّ في عظام الموتى نحو الفيل وغيره: أدركت ناسًا من العلماء يمتشطون بها ويدهنون فيها، لا يرون فيها بأسًا.
وقال ابن سيرين وإبراهيم: لا بأس بتجارة العاج. [1]
ج1ص264


[1] في هامش الأصل: (سلف)، بلا إشارة في النصِّ.