الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه

باب: هل يقرع في القسمة والاستهام فيه

     
         1     

شروح الصحيح
                          
    التالي السابق

(6) بابٌ: هَلْ يُقْرعُ [1] فِي الْقِسْمَةِ وَالاسْتِهَامِ فِيهِ؟
ج3ص139


[1] بكسر الراء وفتحها.